هناك بعض الأخطاء التي يجب تجنبها من أجل الحصول على استثمار عقاري مربح يضمن للمستثمر ربحاً وتعويضاً لقيمة العقار في وقت قصير، وفيما يلي بعض هذه الأخطاء:

  • عدم التحقق من العقار جيداً: يجب البحث والتدقيق بشكل كافٍ ووافٍ قبل القيام بشراء عقار، والذهاب إلى العقار بشكل شخصي وتدقيقه على أرض الواقع، وعدم الوثوق بأي طرف آخر لأن الاستثمار العقاري هو استثمار جدّي ويتم دفع مبالغ باهظة فيه.
  • تصديق الشائعات: يجب الانتباه إلى الإعلانات وتدقيقها بشكل كاف، حيث إن بعض أصحاب النوايا السيئة يقومون بالترويج للمناطق غير قابلة للاستثمار العقاري على أنها مناطق مركزية، لذلك يجب عدم تصديق الشائعات والاستعانة في حال الضرورة بشركات التطوير العقاري المختصة والمسجلة رسمياً.
  • التفكير على المدى القصير: القطاع العقاري قطاع مربح ولكن للمستثمر الصبور، ويجب عدم التسرع في بيعه والانتظار لمدة من الزمن، وعلى الرغم من أن بعض العقارات يمكن أن يرتفع سعرها بشكل سريع، إلا أنه لا يمكن تعميم هذا الأمر على القطاع العقاري بشكل عام، وعلى الرغم من أن العقارات الحديثة تكون باهظة الثمن، إلا أن السندات العقارية أو العقارات القديمة المنشأة على أرضيات ذات سندات عقارية قديمة تكون أغلى بكثير، لذلك لا يفقد الانتظار من قيمة العقار.
  • الوقوع في فخ الفوائد العالية: يلجأ المستثمرون في بعض الأحيان إلى القروض المصرفية من أجل تمويل عقاراتهم، إلا أن هذا الأمر ضار على المدى القصير والبعيد، لأنه يتسبب في ربط المستثمر مع المصرف لمدة طويلة من الزمن ودفع مبلغ قد يصل إلى ضعفي مبلغ القرض، ناهيك عن التقيد طيلة فترة الدفع بالعقار.
  • الارتباط بالعقار: يجب عدم التعلق بالعقار بشكل كبير في حال كانت النية من تملكه الاستثمار، كون يجب عدم تفويت الفرصة التي يمكن أن تأتي مرة واحدة في عشرة أعوام على سبيل المثال.

كل هذه الأمور والعديد من الأمور الأخرى يجب الانتباه إليها قبل شراء العقار، وفي حال عدم التمكن من التدقيق بالشكل الكافي بسبب عدم معرفة المنطقة التي سيتم فيها الاستثمار، ينصح في هذه الحالة الاستعانة بشركات عقارية مختصة من أجل تجنب الوقوع في الاستثمارات الخاطئة.