امتلاك العقارية
12-10-2017

إلى جانب القطاع العقاري الذي يعتبر من محركات الاقتصاد التركي، يعتبر قطاع تصنيع وتصدير السيارات في تركيا من أقوى وأكثر القطاعات تأثيراً على الاقتصاد التركي.

وتشير الأرقام الاخيرة إلى أن شهر أيلول الماضي قد شهد قفزة نوعية في صادرات السيارات من تركيا إلى الدول الأخرى بنسبة 11 بالمئة تقريباً مقارنةً مع الفترة نفسها من العام الماضي، حيث تمكنت تركيا من الوصول إلى حجم صادرات فاق 2 مليار و150 مليون دولار أمريكي خلال هذه الفترة.

و قد شهدت كافة أشهر السنة تقريباً زيادة الصادارت من ناحية السيارات المصنعة والمجمعة في تركيا. حيث تجاوز حجم الصادرات في كل شهر من شهور العام عتبة ملياري دولار، ووصلت نسبة الزيادة وسطياً خلال العام الحالي إلى 22 بالمئة، كما وصل حجم الصادرات خلال الشهور الماضية إلى أكثر من 20.8 مليار دولار.

وشهد شهر أيلول زيادة كبيرة في صادرات السيارات من نوع "أربعة ركاب" والتي تعتبر من أكثر الأنواع المفضلة كون أنها تعتبر الصنف الأول المفضل من بين السيارات الخاصة، وتبين الأرقام بأن نسبة الزيادة في صادرات هذا النوع من السيارات قد زاد بنسبة 19.5 بالمئة في شهر أيلول من هذا العام مقارنة مع نفس الشهر من العام الماضي.

وتعتبر أوربا من أكبر الأسواق التي تقوم تركيا بالتصدير إليها، ولم يتغير هذا الأمر في هذه الفترة أيضا، حيث تصدرت أوربا قائمة المستوردين من تركيا. حيث وصلت نسبة التصدير إلى القارة الأوربية حوالي 78 بالمئة. و قد زادت نسبة الصادرات التركية إلى أوربا في شهر أيلول بنسبة 7 بالمئة مقارنةً مع نفس الشهر من العام الماضي. ووصل حجم الصادرات خلال شهر واحد فقط إلى مليار و673 مليون دولار في هذه القارة فقط، وفاق هذا الرقم ملياري دولار بعد تضمين الدول الأخرى من القارات المختلفة.

وتعمل تركيا في الوقت الراهن على زيادة صادرتها من هذا القطاع إلى القارة الأمريكية أيضاً بالإضافة إلى زيادة الصادرات إلى القارة الأفريقية أيضاً. و قد تمكنت من زيادة صادراتها إلى القارة الأفريقية إلى نسبة 36 بالمئة في هذا السياق.