طريقة فتح حساب بنكي للعرب في تركيا

بعد الانفتاح الاقتصادي الملحوظ على قدم وساق في شتى المجالات في تركيا سياحة كانت أم استثماراً، وعلى سبيل المثال لا الحصر دول الشرق الأوسط التي وقع في بعضها أحداث غير مستقرة، فقد شهدت تركيا تدفقَ رؤوس الأموال العربية بشكل ملحوظ سواء الشخصية أو الشركات، وبدأ توافد المواطنين العرب محضرين ثمرة أعمالهم وأعمارهم للاستثمار في تركيا.

فبعد الوصول إلى المطار وبعد السؤال عن السكن يأتي في المرتبة التالية السؤال: "أريد فتح حساب في البنك فهل يمكنني ذلك؟ وما هي البنوك المثلى التي تخولني فتح حساب مصرفي فيها؟".

الجواب: نعم حيث يحق لمواطني الجنسيات الأجنبية من غير الأتراك فتح حساب بنكي في تركيا ولا يشترط بقاؤك في تركيا، سواء كان الحساب المراد فتحه حساباً شخصياً أو تجارياً (شركة).

وأبرز هذه البنوك من حيث توفر تسهيلات وخدمات مفيدة ومساعدة للمواطن العربي: بنك كويت تورك، حيث يتميز بدعم المشتركين باللغة العربية والإنجليزية والتركية.

يليه بنك زراعات، وبنك البركة، وبنك تركيا فينانس.

أما طريقة فتح الحساب الشخصي فتتلخص كالآتي:

  • تقديم عنوان إقامة واضح وتفصيلي (ويمكن أن يكون هذا عن طريق شخص مقيم بذات مكان إقامتكم).
  • الذهاب لدائرة الضرائب شخصياً مصطحبين جواز السفر والحصول على رقم ضريبي خاص للأجانب وتسجيلكم هناك، مع العلم أن جميع فروع الدائرة مكلفة بإجرائها مجاناً و تتم بغضون 30 دقيقة كحد أقصى مالم يكن هناك ازدحام.
  • بعد الحصول على الرقم الضريبي الذي مُنحتموه من دائرة الضرائب يمكنكم الأن الذهاب به إلى أي بنك تختارونه وفتح حساب فيه وإجراء التحويلات والتداول في البورصة، باختصار يمكنكم إجراء جميع المعاملات والخدمات البنكية.

وبإمكانكم فتح حساب بالليرة التركية أو الدولار أو اليورو.

والجدير بالذكر أنه لا يلزم التواجد في تركيا فيمكنكم إجراء جميع المعاملات من خارج القطر على الإنترنت، إلا أن بعض البنوك قد تحتاج لرقم الهاتف الجوال التركي لإرسال رسالة نصية للتأكد من الملكية.

وأما خطوات فتح الحساب التجاري (الشركات والمصانع) فهي:

  • ذهاب أحد الموكَلين بأمور الشركة للتوقيع بفتح حساب مختلف عن الحساب البنكي الشخصي.
  • الذهاب بصحبة الأوراق المترجمة لدائرة الضرائب والحصول على رقم ضريبي تجاري خاص بالشركة، ولا حاجة لتبيان نشاطات الشركة أو أحد ممثليها في تركيا أو أية تفاصيل أخرى سوى الإعلام بعنوان الشركة التفصيلي.
  • الذهاب إلى البنك بصحبة الرقم الضريبي والمستندات المترجمة.

ويتم طلب جميع الأوراق والثبوتيات المتعلقة بالشركة من طرف البنك ومنها: اتفاقية وعقد الشركة الرئيس، ورقم السجل (التجاري أو الصناعي)، ومعلومات التأسيس مترجمةً ومصدقةً من كاتب العدل (النوتر) أو من القنصلية إن لزم الأمر.

وتستطيع الشركات فتح العديد من الحسابات والتعامل معها، وإجراء ما تريده عبر الإنترنت عن طريق الخدمات البنكية الإلكترونية، وليس ثمة أيّ حدّ أو عائق لفتح حساب بنكي في تركيا واحداً كان أو متعدداً.

 

تحرير: امتلاك العقارية©

دعنا نتصل بك

نساعدك باختيار العقار

استجابة سريعة

المقالات الأكثر قراءة

اقرأ المزيد

الاستثمار والتملك العقاري في تركيا

اقرأ المزيد

السياحة في تركيا

اقرأ المزيد

اشترك بالقائمة البريدية

للاطلاع على أحدث العروض العقارية