في دراسة عقارية هامة جداً، قامت بها شركة التثمين العقاري التابعة لمصرف التنمية الصناعية التركية، عن أسباب ونسب ارتفاع أسعار العقارات في تركيا خلال السنوات الثلاث الأخيرة، حسب المناطق، والتوقعات المنتظرة خلال السنوات الثلاث المقبلة. حيث توصلت إلى النتائج التالية:

إسطنبول (القسم الأسيوي)

فِكِر تَبة (Fikirtepe): في نطاق مشروع التحول الحضاري الذي تشهده مدينة إسطنبول، تحولت هذه المنطقة إلى أكثر مناطق إسطنبول جذباً للمستثمرين، مما أدى إلى ارتفاع أسعار العقارات فيها خلال السنوات الثلاث الأخيرة بنسبة 100%، حيث أصبح سعر المتر المربع الواحد من العقار 6000 ليرة بعد أن كان سعره 3000 ليرة في عام 2013.

مالتبة(Maltepe): وصول شبكة الموصلات (المترو) إلى المنطقة ضمن نطاق مشروع التحول الحضاري، أدى إلى ارتفاع أسعار العقار فيها خلال السنوات الثلاث الأخيرة بنسبة تزيد عن 100%، فقد وصل سعر المتر المربع الواحد من العقار إلى 3500 بعد أن كان سعره 1500 ليرة في عام 2013.

شريف علي(Şerifali): تطور المنطقة وسهولة مواصلاتها، لاسيّما بعد وصول خط المترو إليها، وزيادة عدد الشقق الراقية حولها، رفع من قيمة أسعار عقاراتها بنسبة 15%، فقد بلغ سعر المتر المربع الواحد من العقار 4000 ليرة بعد أن كان سعره 3250 ليرة في عام 2013.

كارتال(Kartal): بفضل شبكات المترو المقامة في القسم الآسيوي، أصبحت المنطقة، المعروفة بمنظرها الجميل المقابل لجزيرة الأميرات، من أكثر المناطق تميزاً ضمن مشروع التحول الحضاري، فبعد أن كان سعر العقار فيها 1500 ليرة للمتر المربع الواحد عام 2013، ارتفع هذا السعر خلال السنوات الثلاث الأخيرة بنسبة تزيد عن 250% ليصل إلى 3500-4000 ليرة.

سنجاك تَبة(Sancaktepe): وقوع المنطقة على خط المترو زاد من أهمية موقعها، حيث سجلت ارتفاعاً خلال السنوات الثلاث الأخيرة بنسبة 75%، إذ بلغ سعر المتر المربع الواحد من العقار فيها 3500 ليرة بعد أن كان سعره 2000 ليرة في عام 2013. ومن المنتظر أن ترتفع قيمتها في المستقبل القريب لقربها من الطريق السريع، ووجود الغابات حولها، ووجود مشاريع عقارية جديدة فيها.

جَكمَة كوي(Çekmeköy): شهدت هذه المنطقة ارتفاعاً سريعاً في الأسعار خلال السنوات الثلاث الأخيرة، وذلك بسبب وصول خط المترو إليها وزيادة أعداد البيوت الراقية فيها، فقد شهدت ارتفاعاً بنسبة 100% في أسعار عقاراتها، حيث بلغ سعر المتر المربع الواحد من العقار 4000 ليرة بعد أن كان سعره 2000 ليرة في عام 2013.

 توزلا(Tuzla): التعديلات التي أُجريت على الساحل الموجود فيها، ودخول القطار السريع إلى حيز الخدمة، وزيادة عدد الشركات الموجودة في منطقة كبزة القريبة منها، عمل على زيادة الطلب على العقارات في المنطقة، مما انعكس على أسعار العقارات فيها بنسبة 50%، حيث أصبح سعر المتر المربع الواحد من العقار 3000 ليرة بعد أن كان 2000 ليرة في عام 2013. ومن المحتمل أن تستمر أسعار العقارات في هذه المنطقة بالارتفاع خلال المراحل المقبلة بسبب التوسع المستمر لمدينة إسطنبول.

إسطنبول (القسم الأوربي)

أتا كوي(Ataköy): إضافة إلى كون المنطقة من أجمل المناطق المطلة على البحر في إسطنبول، فإن قربها من مطار إسطنبول الدولي زاد من أهميتها عند المستثمرين، فكثرت المشاريع فيها كالفنادق والشقق الراقية وغيرها من المشاريع التي زادت من أسعار العقارات في المنطقة خلال السنوات الثلاث الأخيرة بنسبة 40%، حيث ارتفع سعر المتر المربع الواحد من العقار في المنطقة من 7000 ليرة في عام 2013 إلى ما بين 8000-12000 ليرة في يومنا هذا.

كوك تورك(Göktürk): البدء بإنشاء مطار إسطنبول الثالث، وقوع المنطقة على الطريق السريع، زاد من أسعار العقارات في المنطقة خلال السنوات الثلاث الماضية بنسبة 40%، فقد ارتفع ت أسعار العقارات فيها بين 4000-5000 ليرة للمتر المربع الواحد في عام 2013 إلى 7000 ليرة للمتر المربع الواحد اليوم.

باقر كوي(Bakırköy): بسبب موقعها المطل على البحر، وقربها من المطار، وسهولة مواصلاتها، سجلت المنطقة خلال السنوات الثلاث الأخيرة ارتفاعاً في الأسعار بنسبة 50%، حيث أصبح سعر المتر المربع الواحد من العقار 6000 ليرة بعد أن كان سعره 4000 ليرة في عام 2013. ومن المحتمل أن تزيد الأسعار خلال السنوات الثلاث القادمة بشكل كبير بسبب مشروع انشاء حديقة المدينة على مساحة 500 دونم في المنطقة.

كاغدخانة(Kağıthane): قرب المنطقة من مركز المدينة، وسهولة مواصلاتها، واحتوائها على أكبر محكمة في أوروبا، زاد من قيمة العقارات فيها بنسبة 100% خلال السنوات الثلاث الماضية، فقد ارتفع سعر المتر المربع الواحد فيها من 4000 ليرة في عام 2013 إلى 8000 ليرة في الوقت الحاضر.

باصن إكسبرس (Basın Ekspres): قرب المنطقة من مطار إسطنبول الدولي، وتحولها إلى محور تجاري مهم، زاد من أهميتها ورفع أسعار العقارات فيها خلال السنوات الثلاث الأخيرة بنسبة 40%، فقد ارتفعت أسعار العقارات في المنطقة من 3500 ليرة للمتر المربع الواحد في عام 2013 إلى 5000 ليرة اعتباراً من عام 2016. وتشهد المنطقة نشاطاً في مجال الاستثمارات العقارية والفندقية.

حالقالى(Halkalı): شهدت المنطقة خلال السنوات الخمس الأخيرة نمواً كبيراً بفضل المشاريع العقارية ذات الجودة العالية المقامة فيها، ففي الوقت الذي كان فيه متوسط سعر المتر المربع الواحد من العقار 3000 ليرة في عام 2013 ارتفع هذا السعر بنسبة 30% ليصل إلى 4000 ليرة اليوم. الموقع الجيد التي تتمتع بها المنطقة وقربها من مطار إسطنبول الدولي وشبكة المواصلات وخط المترو المزمع إقامته في المنطقة سيرفع من قيمة العقار فيها خلال المراحل المقبلة.

أيازآغا(Ayazağa): سهولة مواصلاتها، وقربها من مركز المدينة، والمشاريع العقارية ذات الجودة العالية المقامة فيها، رفعت من قيمة المنطقة خلال السنوات الثلاث الأخيرة بنسبة 65%، حيث ارتفع سعر المتر المربع الواحد من العقار فيها إلى 5000 ليرة في الوقت الحاضر بعد أن كان سعره في عام 2013 3000 ليرة. وهو ثاني أهم مركز للمكاتب في إسطنبول بعد منطقة مسلاك(Maslak) ولوند (Levent)، مما سيزيد من قيمة المنطقة خلال المراحل المقبلة.

انطاليا: بفضل الاستثمارات العقارية للأجانب في منطقة لارا (Lara) في مدينة أنطاليا، سجلت المنطقة ارتفاعاً بنسبة 25% في قيمة العقارات خلال السنوات الثلاث الأخيرة، فقد ارتفع سعر المتر المربع الواحد من العقار في المنطقة من 2400 ليرة في عام 2013 إلى 3000 ليرة في هذا العام.

بورصة: أصبحت منطقة مودانيا (Mudanya)في السنوات الأخيرة مركزاً لجذب المستثمرين في المجال الاستثمار العقاري، بفضل شبكة المواصلات التي ربطت المنطقة بالمدن المجاورة، فقد سجلت المنطقة ارتفاعاً بنسبة 35%خلال السنوات الثلاث الماضية، حيث أصبح سعر المتر المربع الواحد للعقار في المنطقة 1750 ليرة بعد أن كان 1300 ليرة عام 2013.

أزمير: سجلت منطقة مافيشهير(Mavişehir) في أزمير ارتفاعاً في قيمة العقارات بنسبة 30%، حيث أصبح سعر المتر المربع الواحد في هذا العام 4000 ليرة بعد أن كان سعره 3000 ليرة في عام 2013، وقد أصبحت هذه المنطقة من المناطق المفضلة في أزمير خلال الفترة الأخيرة بسبب انتشار مراكز التسوق ومراكز التعليمية والصحية فيها.

أنقرة: أما في أنقرة فقد سجلت منطقة إنجَك(İncek)، (التي تحولت خلال السنوات الخمس الأخيرة إلى مركز جذب للمستثمرين بفضل المشاريع الكثيرة التي أُقيمت فيها) ارتفاعاً كبيراً في الأسعار تصل إلى مستوى 66%، حيث وصل سعر المتر المربع الواحد للعقار في المنطقة إلى ما بين 2500-5500 في عام 2016 بعد أن كان سعرها 1500-3300 ليرة عام 2013، ومن المنتظر أن يستمر ارتفاع الأسعار في المنطقة خلال السنوات الثلاث المقبلة. كما شهدت منطقة كيتش أورن(Keçiören) ارتفاعاً في أسعار العقارات فيها خلال السنوات الثلاث الأخيرة بنسبة 38%، حيث ارتفعت الأسعار في المنطقة من 1000-1300 ليرة للمتر المربع الواحد عام 2013 إلى 1250-1800 ليرة للمتر المربع في عام 2016. أما منطقة أوران(Oran) التي بلغ فيها سعر المتر المربع الواحد من العقار في عام 2013 ما بين 3000-7500 ليرة، فقد سجلت ارتفاعاً بنسبة 23% لتصل إلى ما بين 4000-9000 ليرة للمتر المربع الواحد هذا العام. بينما سجلت منطقة أسكي شهير يولو (Eskişehir Yolu) ارتفاعاً بنسبة 20% في أسعار عقاراتها خلال السنوات الثلاث الأخيرة، فقد ارتفع سعر المتر المربع الواحد من العقار في المنطقة إلى ما بين 4750-10000 ليرة عام 2016 بعد أن كان سعره ما بين 3500-8500 ليرة في عام 2013.

تعتبر منطقة أسكي شهير يولو من أكثر المناطق المفضلة في أنقرة بسبب انتشار العديد من المؤسسات الحكومية والجامعات والمستشفيات فيها. ومن المنتظر أن تزداد قيمتها خلال المرحلة المقبلة، لاسيّما بعد وصول خط المترو وإدخال مركز أنقرة التجاري حيز الخدمة.

أضنة: وفي أضنة سجلت منطقة جيحون (Ceyhun)ارتفاعاً بنسبة 75% في أسعار عقاراتها خلال السنوات الثلاث الأخيرة، حيث أصبح سعر المتر المربع للعقار 1600 ليرة في هذا العام بعد أن كان 900 ليرة في عام 2013.

أسكي شهير: أما في مدينة أسكي شهير فقد شهدت منطقة باطيكنت(Batıkent) ارتفاعاً في أسعار العقار بنسبة 46%، وذلك بعد وصول خط الترامواي القادم من مركز المدينة إلى المنطقة، حيث ارتفع سعر المتر المربع الواحد في المنطقة ضمن 1500-2500 ليرة في عام 2013 إلى ما بين 1500-3250 ليرة في هذا العام.

غازي عينتاب: وفي غازي عينتاب شهدت منطقة إبراهيملي(İbrahimli) ارتفاعاً في قيمة العقارات بنسبة 30% خلال السنوات الثلاث الماضية، حيث ارتفع سعر المتر المربع الواحد للعقار إلى ما بين 2500-4000 ليرة بعد أن كان سعره ما بين 2000-3000 ليرة في عام 2013.