على الرغم من توصيات الرئيس التركي السيد رجب طيب أردوغان للمتزوجين الشباب بإنجاب ثلاثة أطفال على الأقل، إلا أن أعداد العوائل المكتفية بطفل واحد يزداد يوماً بعد يوم، ومن المحتمل أن يستمر الأمر كذلك في السنوات المقبلة، وحسب دراسة عقارية قامت بها جمعية شراكات الاستثمار العقاري (GYODER)، أظهرت أنه خلال السنوات العشر القادمة سيكون هنالك زيادة في الطلب على العقارات الصغيرة المتواجدة في المجمعات السكنية الآمنة، لاسيّما أنّ المستثمرين الأجانب أخذوا يتوجهون إلى الاستثمار في هذا النوع من العقارات في تركيا، كما يلاحظ من خلال التقرير الذي نشرته إيفا للتقييم العقاري، أنّ المستثمرين العرب القادمين من الخليج العربي بدأوا يتوجهون إلى الاستثمار في العقارات الصغيرة خلال العامين الماضيين، حيث تراجع متوسط مساحة العقارات التي استثمرها المستثمرون الخليجيون من353 متر مربع للعقار الواحد إلى 216 متر مربع.

وحسب دراسة (GYODER) فإنه لو تم أخذ التطورات الاقتصادية والاجتماعية والديموغرافية بعين الاعتبار، فإنه يمكن التوصل إلى قناعة تامة بأن ترجيح المستثمرين للعقارات سيتغير، حيث ستكون العقارات الأكثر ترجيحاً من قبل المستثمرين خلال هذه الفترة هي العقارات التي تتراوح مساحاتها ما بين 110 – 125 متر مربع من النوع 2+1 أو 3+1، أما الترجيح الثاني فسوف يكون العقارات التي تتراوح مساحاتها ما بين 75 – 90 متر مربع من النوع 1+1 أو 2+1، أما العقارات الأكثر ترجيحاً من حيث السعر فيتوقع أن تكون العقارات التي ستتراوح أسعارها ما بين 75 – 125 ألف دولار، وسيزداد هذا المبلغ تدريجياً بزيادة الدخل ليصل إلى أسعار تتراوح ما بين 125 – 175 ألف دولار.

ويعتقد توجه المستثمرون بالدرجة الأولى إلى شراء العقارات الجديدة، وسيكون ترجيحهم الأول في العقارات الواقعة في المجمعات السكنية الآمنة سواء كانت وسط المدينة أو في أطرافها.

كما تناولت الدراسة المذكورة العقارات من حيث الميزات والخدمات الاجتماعية، ومدى تأثير هذه الميزات في ترجيحها من قبل المستثمرين، فكانت الميزات والخدمات التي رجّحها المستثمرون بالدرجة الأولى مرتبة على الشكل الآتي: المساحة الخضراء والأمن وحديقة الأطفال والأسواق، أما الخدمات والميزات الأخرى فقد اندرجت ضمن قائمة الاحتياجات ثانوية.

كما ستكون المعايير الأساسية التي ستحدد ترجيح العقارات من قبل المستثمرين خلال السنوات المقبلة بالترتيب التالي: الموقع والسعر وكون العقار موافق لقانون مقاومة الزلازل أم لا، والمساحة وكون العقار جديد وقربه من خطوط المواصلات العامة، أما المعايير الثانوي فسوف تكون بالترتيب التالي: العقارات ذات العلامات التجارية، عقارات واقعة ضمن أبراج الريزيدانس، العقارات الواقعة داخل المجمعات السكنية في أطراف المدينة، والعقارات المستقلة، وستجذب هذه المعايير أصحاب الدخل المتوسط والعالي.